عملية تكميم المعدة عمان

عملية تكميم المعدة ( قص المعدة)

عملية تكميم المعدة

ما المقصود بعملية تكميم المعدة
تكميم المعدة هي عملية جراحية تتم باستئصال جزء من المعدة بهدف فقدان الوزن حيث انه يتم إستئصال حوالى 75 % من حجم المعدة ليعيش الإنسان بال25 % المتبقية و بإزالة جزء من المعدة وترك جزء صغير منها بحجم حبة الموز يصبح بالإمكان الحد من كمية الطعام المتناولة والشعور بالشبع خلال فترة قصيرة.
تاريخ عملية تكميم المعدة
عملية تكميم المعدة ليست بالإجراء الحديث حيث أنها موجودة منذ عام 2006 وكان يتم إستخدامها للمرضى شديدي السمنة كمرحلة أولية ثم بعد ذلك يتم إجراء عملية تحويل المسار وذلك بعد أن يفقد المريض نسبة كبيرة من وزنه الزائد ولكن مع الوقت وجد أن معظم المرضى يفقدون الوزن الذي يريدونه بدون إجراء جراحة ثانية.

كيف يتم إجراء عملية تكميم المعدة
تجري هذه العملية تحت التخدير العام وهذا يعني أن المريض سوف يكون في حالة نوم عميق ولن يشعر بأي ألم وخطواتها كالتالي :-

يتم التخدير العام للمريض ثم يتم نفخ تجويف البطن بإبرة كأي جراحة مناظير معتادة.
يرتفع جدار البطن إلى الأعلى بحيث يكون مثل السقف لتجويف البطن بينما تبقى الأمعاء والمعدة أسفل.
يتم فتح أربع أو خمس ثقوب لا تتعدى ملليميترات ويدخل المنظار الذي يرتبط بسلك موصل الي شاشة تليفزيون تظهر الأمعاء والمعدة وغيرها من باقى الأعضاء.
تدخل الملاقط ثم جهاز الكي وقطع الأوعية الدموية.
يبدأ الطبيب بفصل الأنسجة والأوعية الدموية بالكي عن المنحنى الكبير للمعدة ابتداء من نقطة تبعد 4-6 سم عن الفتحة البوابية للمعدة صعودا الى أعلى قريبا من المريء.
يدخل أنبوب من الفم الى الإثني عشر ويتم قص وسحب الجزء الأكبر من المعدة.
يجب الإبقاء على الجزء المسئول عن افراز هرمون الشبع وذلك حتى يشعر المريض بالشبع بأقل كمية من الطعام.
يتم إغلاق الفتحات بواسطة الخياطة التجميلية حيث أنها لا تترك أثرا.

اضرار الوزن الزائد والسمنة
السمنة هي مرض العصر فهي تفقدك الثقة بنفسك وتجعلك عرضة للإصابة بالعديد من الأمراض وعند اتخاذك قرار التخلص من السمنة وأردت أن تخطو خطوتك الأولى تجاه الرشاقة بعد أن فشلت تماماً في الالتزام بنمط حياة صحي وإتباع حميات قاسية وممارسة رياضة منتظمة وقررت أن تقوم بعملية تكميم المعدة فعليك أولا أن تتعرف على ما تفعله زيادة الوزن بجسدك حيث أنه ليس خفيا أن زيادة الوزن والسمنة المفرطة هما مشكلتان كبيرتان في جميع أنحاء العالم حيث أن عدد الأطفال والبالغين الذين يعانون من الوزن الزائد يتزايد بمعدل سريع.

أضرار السمنة والوزن الزائد متعددة وكثيرة ومنها :-
تزيد من خطر الإصابة بنوبات القلب
ترفع من خطر الإصابة بالسكتة الدماغية
تجعلك معرض للإصابة بارتفاع ضغط الدم
تكون بخطر الإصابة بمرض السكري وحصى المرارة
ترفع من خطر الإصابة بالسرطان والالتهاب العظمي المفصلي
توقف التنفس الانسدادي المؤقت أثناء النوم
تزيد من خطر الإصابة بدهون الكبد والاكتئاب.
السمنة قاتلة وفي الحقيقة غياب التمرينات الرياضية التي يرافقها اتباع نمط غذائي غير صحي تزيد من خطر الإصابة بالوزن الزائد والسمنة ولكن يوجد العديد من الناس لايريدون إتباع حمية غذائية قاسية أو ممارسة التمارين الرياضية بشكل منتظم أو قاموا بعدة محاولات فاشلة لانقاص الوزن فإن العملية الجراحية أحد الخيارات المطروحة لمعالجة ذلك.

تعرف الجراحة التي تجرى لمساعدة المريض على تخفيف وزنه باسم جراحة معالجة السمنة وجراحة تكميم المعدة هي إحدى أنواع هذه العمليات الجراحية قد ينصح الطبيب المريض بالخضوع لجراحة تكميم المعدة ولكن القرار بإجراء هذه العملية أو عدم إجرائها يعود للمريض أيضا وليست قرار منفردا للطبيب.

ملاحظات هامة قبل التفكير فى عملية تكميم المعدة
يجب أن يتأكد الطبيب أن المريض مؤهل للخضوع لعملية تكميم المعدة.
يجب أن يقوم الطبيب بشرح مميزات وعيوب هذه العملية.
يجب أن يكون المريض على إستعداد تام لتغيير نمط حياته بعد إجراء العملية.
يجب أن يكون المريض مقتنع تماما بالعملية وعلى علم تام بجميع المخاطر.
يجب أن يكون مؤشر كتلة الجسم لدى المريض أربعين أو أكثر.
يجب أن يكون سن المريض من 14 إلى 65 سنة.
يجب ألا يكون المريض مصابا بارتجاع المرئ قبل إجراء العملية.
الالتزام بنظام غذائي قبل العملية يساعد على تقليل السعرات الحرارية وتناول الكثير من البروتينات مع تقليل الكربوهيدرات وشرب الكثير من المياه.
يجب إجراء بعض الفحوصات للتعرف على الحالة الصحية للمريض.
يجب أن يعرف الطبيب عن كافة العقاقير التي يتناولها المريض.
يجب أن يتوقف المريض عن التدخين لمدة 3 أشهر قبل العملية.
الفحوصات التي يطلبها الطبيب قبل عملية تكميم المعدة
صورة دم كاملة.
وظائف كبد.
وظائف كلى.
سكر دم صائم.
وظائف الغدة الدرقية.
رسم قلب.
أشعة على الصدر.
أشعة تلفزيونية على البطن.
أشعة على المرارة.
سيولة الدم.
ما بعد عملية تكميم المعدة
بعد عملية تكميم المعدة يخرج المريض من المستشفى فى نفس اليوم أو اليوم الذي يليه وبعدها يحتاج المريض إلى فترة تعافي بسيطة تتراوح ما بين أسبوع وأسبوعين وبعدها يستطيع المريض ممارسة حياته الطبيعية، ولكن يحتاج المريض بعد العملية إلى نظام غذائي يضعه له الطبيب المعالج ويستمر هذا النظام قرابة ال6 أشهر ينفذ على عدة مراحل:-

تناول الأغذية السائلة مثل الشوربة و الجيلي وغيرها من الأغذية البسيطة وهذه المرحلة تستمر حوالي أسبوع بعد العملية
يتم إدخال الأيس كريم والعصائر المخففة واللبن والزبادي
يتم تناول الأغذية قليلة الدسم مثل اللحوم البيضاء والبيض والخضروات المهروسة
المرحلة الاخيرة يتم تناول الجبن واللحوم الحمراء والقليل من الفاكهة.

كما أن المريض قد يحتاج إلى بعض الملينات للتغلب على مشكلة الإمساك ويجب عليه أيضا أن يتناول الفيتامينات الموصوفة من قبل الطبيب ويجيب عليه تناول الماء بكثرة بالإضافة إلى ممارسة الرياضة.

بالإضافة إلى النظام الغذائي الذي يصفه الطبيب يجب أن يبتعد المريض عن التصرفات الأتية خلال أول 45 يوم :-

تناول الطعام بكمية كبيرة وزائدة عن تحمل المعدة لأن ذلك يزيد من حجم المعدة ويعرضك للتقيؤ.
الابتعاد عن الخلط بين الطعام والماء لعدم تحمل المعدة ذلك.
عدم استخدام أي أداة تساعد على دخول الهواء إلى المعدة مثل “الشاليموه”
تناول الطعام سريعا ودون مضغ جيد.
القيام بأية نشاطات مجهدة أو رفع أي أوزان إلا بعد موافقة الطبيب وعدم رفع أي شيء يزيد وزنه على أربعة كيلوغرامات.
قيادة السيارة دون موافقة الطبيب.
تعريض الشقوق الجراحية للماء لمدة أسبوعين.
أستخدام الحمام في وضعية الجلوس أو أحواض المياه الساخنة لمدة أسبوعين.

بعد الخروج من المستشفى إذا ظهر على المريض بعض من الأعراض الأتية يجب التوجه فورا الى الطبيب المعالج أو الطوارئ:-
العدوى وظهور علامات لها مثل الحمى والقشعريرة.
حدوث بعض الاحمرار والتورم مكان الجرح.
وجود دم في البراز.
الغثيان المستمر، وضيق التنفس.
تورم بالقدمين، والساقين.

ما هي نتائج عملية تكميم المعدة من حيث فقدان الوزن
يستطيع المريض أن يفقد حوالي 65% من وزنه الزائد خلال 12 شهر من إجراء العملية وأن يصل إلى الوزن المثالي خلال 18 شهر أو أكثر وهذا النزول التدريجي يساعده على فقدان الوزن بطريقة جيدة ولا تسبب له أي مضاعفات وبعد الوصول للوزن المثالى تكون المعدة قد وصلت للوزن الذي يريده المريض ولن يزيد حجمها مرة أخرى كما أن الوزن يصبح ثابت.

كما أن عملية تكميم المعدة تساعد على تحسن مستوى السكر في الدم وتساعد على تحسن الصحة العامة من ضغط وكوليسترول وغيرها من الأمراض التي تسببها السمنة والوزن الزائد.
اضرار عملية تكميم المعدة
يوجد نوعان من مضاعفات تكميم المعدة وهي مضاعفات حادة مؤقتة ومضاعفات مزمنة

الأضرار الحادة : تحدث بعد فترة قصيرة من الجراحة وتستمر لفترة قصيرة وهى تشمل النزيف والشعور بالألم .

الأضرار المزمنة : والتي تبدأ وتستمر لمدة أكثر من 6 شهور من تاريخ إجراء العملية .

تكميم المعدة بشكل عام هي عملية امنة وبسيطة مقارنة بالعمليات الأخرى الشائعة وحدوث الوفاة جراء العملية شيء نادر الحدوث للغاية وعندما يتم إجراء الجراحة بواسطة طبيب عالى الكفاءة وذو خبرة جيدة فنسبة حدوث المضاعفات لا تتجاوز 1%
تكلفة عملية تكميم المعدة في مصر
تعتبر مصر من الوجهات السياحية المشهورة في مجال السياحة العلاجية والتجميلية وخاصة في مجال عمليات علاج السمنة وإنقاص الوزن وبما إننا في العالم العربي نعاني من عدم إتباع العادات الغذائية الصحية السليمة ونفتقد ممارسة الرياضة بإنتظام فإن هذا يؤدي إلى انتشار السمنة.
تبدأ أسعار عمليات تكميم المعدة بالمنظار في مصر من حوالي 2,000 دولار أمريكي وتصل في بعض الأحيان حتى 5,000 دولار أمريكي ويتحدد السعر حسب طريقة إجراء الجراحة سواء بالمنظار وهو الإجراء المفضل أو من خلال شق جراحي وكذلك بناء على طريقة التخدير المستخدمة ومكان إجراء الجراحة والطبيب الذي سيجري الجراحة ومدى شهرته وخبرته وهل المبلغ المتفق عليه يشمل المتابعة أم لا وهذه النقاط جميعها يجب مناقشتها مع الطبيب.

عملية التكميم من خلال الأبحاث والتجارب
وجدوا بعد أن تم تحليل 24 دراسة سريرية مع فترة متابعة امتدت من عام إلى خمس أعوام أنه بعد القيام بجراحة تكميم المعدة فإنه تم خسارة ما نسبته 66% في المتوسط من الوزن الزائد.

وجدوا بعد أن تم تحليل 10 دراسات سريرية مع فترة متابعة امتدت من عام إلى خمس أعوام أن أكثر من 70% من المرضى تحسنت حالتهم من النوع الثاني لمرض السكري.

لوحظ تحسن كبير في ارتفاع ضغط الدم والكوليسترول وكذلك تحسن في توقف التنفس أثناء النوم وتحسن لألام المفاصل.

أغلب عمليات التكميم تتم عن طريق استخدام الحد الأدنى لتقنية المنظار مما يؤدي على ندوب أصغر وألم أقل من العمليات الجراحية المفتوحة.

وجد أن مرضى عمليات التكميم شعروا بتحسن بعد العملية وأنفقوا المزيد من الوقت في القيام بأنشطة ترفيهية وجسدية كما أنهم أيضاً استفادوا من تعزيز الإنتاجية والفرص الاقتصادية.

وجد أنه أصبح لديهم المزيد من الثقة بالنفس مما كانت عليه قبل الجراحة.

تعد المعرفة الجيدة بالجهاز الهضمي أمرا هاما وضروريا من أجل فهم جراحة تكميم المعدة فعملية الهضم تعني أن الطعام الذي نتناوله يتفكك إلى أجزاء صغيرة جداً يمكنها بعد ذلك الدخول إلى مجرى الدم.

ينتقل الطعام بعد أن نمضغه ونبتلعه من المريء إلى المعدة حيث يقوم حمض المعدة القوي بمتابعة عملية الهضم.

تستطيع المعدة أن تستوعب حوالي لتر ونصف من الطعام في كل وجبة.
تنتقل محتويات المعدة بعد ذلك إلى الإثني عشر وهو الجزء الأول من الأمعاء الدقيقة وتمتزج هناك مع عصارات خاصة آتية من الكبد تسمى الصفراء وأخرى قادمة من البنكرياس تساعد في عملية الهضم.

يجري امتصاص معظم كمية الحديد والكالسيوم الموجودة في الطعام الذي نتناوله في الإثني عشر ويعد فيتامين ب12 عنصرا مهما لصحة الأعصاب لكن لا يمكن امتصاصه إلى مجرى الدم إلا بمساعدة عامل كيميائي يصنع في المعدة.

يتم تخزين جزيئات الطعام التي لا يمكن هضمها في الأمعاء في الأمعاء الغليظة أو القولون حيث يجري تشكيل البراز ثم يتم التخلص من البراز من خلال فتحة الشرج.

عمان, ش. المدينة المنورة

مقابل مرجان مول مجمع نور التجاري الطابق الثالث

احجز موعدك

0776558558

ساعات العمل

السبت - الخميس: 8:00 صباحاً - 06:00 مساءاً

حجز موعد

0776558558
WhatsApp chat