الشق الشرجي وطرق علاجه

علاج الشق الشرجي

علاج الشق الشرجي

علاج الشق الشرجي، هناك بعض الأشخاص الذين يفاجئون بنزول بعض نقاط الدم في البراز مما يدل على وجود شرخ في منطقة الشرج،

ويوضح الأطباء أنه قد يحتاج هذا الشق لبعض الوقت حتى يلتئم دون تدخل طبي فترة تتراوح بين أربعة أسابيع إلى ستة أسابيع.

هذا مع توافر بعض الأدوية أيضاً التي قد تساعد في علاج الشق الشرجي أهمها المسكنات الموضعية وغيرها، وإذا لاحظ الطبيب عدم وجود تحسن الحالة فإنه يلجأ للتدخل الجراحي.

ما هو الشق الشرجي

الشرخ الشرجي مشكلة صحية من بين المشكلات التي تواجه الكثير من الأشخاص،

ويمكن تعريف الشق الشرجي بالقول أنه عبارة عن قطع يحدث لبطانة الشرج تمزق في جدار المستقيم السفلي مما يؤدي إلى تشقق الجلد لهذا يلاحظ المريض وجود بعض النزيف.

يصيب الشق الشرجي جميع الأشخاص وبمختلف أعمارهم، كما يصاب به الرجل والنساء بنسب متقاربة وكذلك الشباب كما انه يظهر بمفرده للمريض أو يكون مصاحباً لمشكلة البواسير في نفس الوقت. 

تعرف على أعراض  الشق الشرجي

هناك بعض الأعراض التي يدل ظهورها على أن المريض مصاب بالشق الشرجي من بين هذه الأعراض نذكر ما يلي:

  • شعور المريض بآلام مستمرة تصل إلى آلام حادة لبعض الوقت.
  • يتعرض المريض للحكة في منطقة الشرج.
  • هناك بعض الحالات يكون الشرخ مرئي لديها في منطقة الشرج.
  • يلاحظ المريض وجود بعض نقاط الدم في البراز.
  • يلازم المريض في فترة الإصابة الشعور بالحرقان.
  • يلاحظ المريض نزول إفرازات صفراء.

أعراض الشق الشرجي عند الأطفال

يجب على الوالدين الانتباه لطفلهما في حالة إذا كان يعاني من بعض الأعراض الدالة على إصابته بالشق الشرجي، كما سنوضح فيما يلي أهم أعراض الإصابة لدى الأطفال:

  • ملاحظة الأم خروج دماء على براز الطفل.
  • يعاني الأطفال المصابين من الحكة حول منطقة الشرج باستمرار.
  • يعاني الطفل المصاب من بعض الآلام أثناء عملية التبرز ويستمر الشعور بالألم بعد الإنتهاء.
  • تلاحظ الأم وجود بقع من الدماء وأخرى بقع من الإفرازات في الملابس الداخلية للطفل.
  • قد يرفض الطفل الدخول للحمام عند شعوره بالتغوط وهذا الأمر يكون بسبب شعوره بالألم.
  • يظهر الشق الشرجي في منطقة الشرج عند الأطفال بوضوح.

ما هي أسباب الشق الشرجي ؟

ينتج الشق الشرجي من وجود جرح في القناة الشرجية وهناك بعض الأسباب التي تؤدي لحدوث هذا الجرح كما سنوضح فيما يأتي ما هي هذه الأسباب:

  • أن يكون المريض مصاب بالإمساك الشديد وبذل جهد كبير حتى يستطيع التغوط.
  • أن يكون المريض يعاني من تكرار الإصابة بالإسهال.
  • حدوث توسيع وشد في فتحة الشرج نتيجة لضغوط المريض براز كبير الحجم.
  • الحالات التي تخضع للفحص الإصبعي للمستقيم.
  • الإصابة ببعض الإمراض التي ينتج عنها حدوث الشق الشرجي مثل:-
  1. أن يصلي الشخص بمرض الزهري.
  2. الإصابة بمرض الأمعاء الالتهابي.
  3. مرض السل( Tuberculosis – TB )
  4. الإصابة بالسرطان في فتحة الشرج.
  5. الأمراض الخاصة بالجهاز المناعي.
  6. الأشخاص المصابين بمتلازمة نقص المناعة.

أسباب الشق الشرجي عند الأطفال

يحدث الشرخ الشرجي عند الأطفال نتيجة للعديد من الأسباب كما سنوضح فيما يلي:-

  • أن يكون الطفل مصاب بالإمساك المزمن.
  • أن يكون الطفل مصاب بضعف في تيار الدم في منطقة الشرج مما يؤدي إلى تشقق في المنطقة الشرجية.
  • يتعرض الطفل للإصابة بالشرخ الشرجي إصابته بالعدوى.
  • يحدث للطفل فرط توتر العضلات الملساء المتواجدة في العضلة العاصرة الداخلية نتيجة لمقاومتها الشديدة لهذا الفرط يحدث الشق الشرجي للطفل.

العوامل التي تزيد من خطر الإصابة بالشق الشرجي

هناك بعض العوامل التي تزيد من نسبة التعرض للإصابة بالشق الشرجي، من بين هذه العوامل نوضح الآتي:

  • من بين أفراد الأسرة يعتبر الأطفال هم أكثر عرضة للإصابة بالشق الشرجي.
  • قد تصاب بعض السيدات بالشق الشرجي بعد الولادة الطبيعية.
  • الأشخاص الذين يمارسون الجنس الشرجي هم أكثر عرضة للإصابة بالشق الشرجي.
  • الأشخاص الذين يعانون من الإصابة بداء معوي ينتج من الإصابة به حدوث إسهال دموي مصاحب له ارتفاع في درجة حرارة الجسم وفقدان الوزن بصورة ملحوظة، ووجود بعض الآلام في منطقة البطن وهو ما يعرف بمرض كرون. 

المضاعفات الخاصة بالشق الشرجي

  • قد تعاني الحالات المصابة بالشق الشرجي من عدم التئام الجرح مما يؤدي للتدخل الطبي وقد يلجأ الطبيب لإجراء جراحة.
  • يتعرض المريض للإصابات المتكررة بطريقة ملحوظة بالشق الشرجي.
  • هناك بعض الأشخاص الذين يمتد الشق للعضلات المحيطة به مما يزيد الأمر سوءٌا.

التشخيصات الموضحة للإصابة بالشق الشرجي

يخضع المريض للفحص الجسدي للتأكد من الإصابة بالشق الشرجي بعد توضيح الأعراض السابق ذكرها و إطلاع الطبيب المعالج بها، كما يتم التشخيص الجسدي عن طريق الطرق الآتية:

  • الخضوع للفحص الإصبعي للمستقيم بواسطة الطبيب المعالج والذي يعرف (Digital rectal examination) وذلك عن طريق إدخال الطبيب إصبعه فتحة شرج المريض لإتمام الفحص عن الشق الشرجي.
  • إذا كان الشق الشرجي يتسبب في وجود آلام شديدة للمصاب فإن الطبيب يؤجل عمل الفحص الإصبعي قليلاً حتى يبدأ الشق بتماثل الشفاء.
  • هناك بعض الحالات التي يفحصها الطبيب بالنظر على الشق الشرجي فقط عن طريق إبعاد الإليتين عن بعضهما بطريقة مقبولة وبهدوء.
  • الفحص عن طريق منظار الشرج والذي يستخدمه الطبيب لفحص الشق الشرجي وفي بعض الحالات التي تعاني من أعراض شديدة يفضل الطبيب الانتظار حتى يستطيع المريض تحمل إجراء فحص المنظار.
  • إذا اضطر الطبيب المعالج لإجراء الفحوصات الخاصة بالشق الشرجي لخطورة الحالة يتم إجراؤها تحت تأثير التخدير الموضعي.
  • علاج الشق الشرجي
    علاج الشق الشرجي

أهمية التشخيص لمعرفة موقع الشق الشرجي

يتم عمل التشخيص اللازم من قبل الطبيب المعالج لتحديد موقع الشق الشرجي حتى يتم تشخيص حالة المريض بطريقة صحيحة،

حيث أنه إذا وجد الطبيب الشق الشرجي بجوار فتحة الشرج وليس أعلاها أو أسفلها وكذلك يجد أكثر من شق شرجي فإن هذه العلامات تدل على أنه هناك شيء آخر يعاني منه المريض وهو المسؤول عن الإصابة بالشق الشرجي.

طرق علاج الشق الشرجي 

تختلف طرق علاج الشق الشرجي والأساليب المتبعة في علاجه كما سنوضح فيما يلي:-

العلاج عن طريق الأدوية

  • يلجأ الطبيب لاستخدام أدوية الستيرويدات وبعض مسكنات الألم الموضعية لتخفيف الألم والمساعدة في الإسراع لإتمام الشفاء ولكن يجب مراعاة توجيهات الطبيب للمدة الزمنية التي يجب إستخدام هذه الأدوية خلالها.
  • إستخدام الأدوية النيتروجليسرين التي تعمل على ترخية العضلات مما يساعد في تخفيف التشنجات التي يعاني منها المريض وتزيد من مدة الإصابة.
  • هناك بعض أنواع حاصرات قنوات الكالسيوم التي تعمل على استرخاء عضلات منطقة الشرج والتي يستخدمها الطبيب مع الحالات المصابة بشق الشرج.
  • هناك بعض الأطباء يلجأ لاستخدام حقن البوتوكس حتى يتحسن وضع عضلات منطقة الشرج والبعض يرفضها من الأطباء.

العلاج عن طريق الجراحة

تتعدد الطرق الجراحية والحلول الطبية في علاج الشق الشرجي والذي يحدد الطريقة المناسبة لكل حالة هو الطبيب المعالج بعد إجراء الكشف المبدئي وسماع شكوى المريض والأعراض التي يعاني منها:

  • يقوم الطبيب المعالج بعمل عملية توسع أو عملية تمديد شرجي لعلاج الشق الشرجي.
  • بينما في بعض الحالات يقوم الطبيب بعمل عملية الشق الجانبي للعضلة الداخلية العاصرة عن طريق قطع العضلة المصرة قطع جزئي حتى ترتخي العضلات.
  • وهناك بعض الحالات التي يأخذ الطبيب لها عينة مبدئية ويقوم بتحليلها حتى يتم اختيار طريقة الجراحة المناسبة للمريض في حالة استنتاج أن سبب الشق الشرجي هو سرطان الشرج.

العلاج عن طريق الوصفات الموضعية

بعض الحالات المصابة بالشق الشرجي لا تحتاج سوى أن تتبع بعض الوصفات المنزلية حتى يتماثل المريض الشفاء التام من بين هذه الوصفات نذكر الآتي:-

  • يستخدم جل الألو فيرا الطبيعي لعلاج الشق الشرجي كدهان باستمرار حتى يتم الشفاء.
  • الدهان بزيت جوز الهند يومياً على منطقة الشرخ.
  • خلط كميات متساوية من العسل وشمع النحل وزيت الزيتون وتعريضها للحرارة حتى تذوب، ثم يدهن بها على موضع الشرخ يومياً ولا ضرر من استخدامها طويلاً حتى يتم الشفاء.

أنواع جراحات عملية الشق الشرجي

جراحة القطع الجزئي

تتم جراحة القطع الجزئي للعضلة القابضة حتى يتخلص المريض من درجة الانقباض الزائدة في العضلة الشرجية، هذا الأمر سوف يخفف نسبة من الألم مع تحسن في التدفق الدموي للجسم.

وفي هذه الجراحة يقوم الطبيب المعالج بإزالة جزء بسيط من الأنسجة الموجودة في العضلة القابضة، تتم هذه الجراحة تحت تأثير المخدر الموضعي

ويستطيع المريض بعدها مغادرة المستشفى والذهاب لمنزلة وممارسة الحياة اليومية بشكل طبيعي، كما أن هذه الجراحة نسبة نجاحها تتجاوز 90%،

ولكن من أهم الآثار الجانبية لهذه الجراحة هو وجود نسبة محتملة طفيفة في فقدان المريض قدرته التحكم في البراز ولكنها مشكلة مؤقتة وتتحسن مع مرور الوقت.

جراحة إزالة الشرخ

تقوم جراحة إزالة الشرخ حتى لا يتم قطع العضلة القابضة وذلك للأطفال تحديداً لأنها قد تتسبب في فقدان الطفل قدرته على التحكم في البراز،

حيث يقوم الطبيب المعالج في هذه الجراحة بإزالة الشرخ الشرجي وكذلك بعض الأنسجة المحيطة بالشرخ جراحياً، مع متابعة الطبيب لمنطقة الجرح والتأكد من أنها التأمت بالكامل.

من أهم عيوب هذه الجراحة أنها لا تعالج السبب في الشق الشرجي مما يجعل الحلقة المفرغة للشرخ الشرجي مازالت تدور وقد يتكرر الأمر وتعود الإصابة من جديد.

جراحة ترقيع الشق الشرجي

تتم هذه الجراحة عن طريق أن يأخذ الطبيب المعالج رقعة من إحدى مناطق الجسم المختلفة حتى يستخدمها لعلاج الشق الشرجي،

ويلجأ الطبيب لهذا الأمر كثيراً مع الحالات التي تعاني من الشق الشرجي المزمن وخاصة بين السيدات المصابين به نتيجة للولادة المتعسرة.

الهدف من هذه الجراحة هو غلق الشق الشرجي عن طريق رقعة أخرى من الجسم ولكن نسيجها سليم.

المشكلات المحتمل حدوثها بعد علاج الشق الشرجي

عدم القدرة على التحكم في البراز

تحدث لبعض الحالات بنسبة قليلة بعد إجراء جراحة الشق الشرجي فقدانهم القدرة على التحكم في البراز ولكن هذه المشكلة مؤقتة وليست دائمة وتختفي بعد مرور ثلاثة أشهر فقط.

مشكلة التلوث

تحدث مشكلة التلوث نتيجة عدم الإهتمام بالنظافة العامة من قبل المريض، وكذلك عدم مراعاة إرشادات الطبيب حول تنظيف الجرح.

مشكلة تكرار الشرخ الشرجي

قد يصاب المريض بعد إجراءه عملية الشق الشرجي مرة أخرى ويرجع هذا لسببين أحدهما أنه لم يتم علاج المشكلة الأصلية منذ البداية بطريقة صحيحة،

والآخر يكون بسبب عدم المواظبة على المتابعات الطبية حتى يتماثل المريض للشفاء التام.

الأضرار الناتجة عن عدم علاج الشق الشرجي

هناك بعض الأضرار التي تنتج من عدم متابعة مشكلة الشق الشرجي وعدم علاجه بطريقة صحيحة، من بين هذه الأضرار نذكر ما يلي:

  • أبرز الأضرار حدوثاً للمريض هو أن مشكلة الشرخ الشرجي سوف تتحول من مشكلة حادة إلى شرخ مزمن للمريض.
  • يمتد الشرخ للداخل حتى يصيب منطقة أكبر من إصابته للقناة الشرجية.
  • تفاقم الشعور بالألم مما يجعله مؤثراً في الحياة اليومية وقدرته على ممارسة الحياة بشكل طبيعي.

المقصود بحلقة الشق الشرجي المفرغة

لقد استخدمنا مصطلح حلقة الشق الشرجي المفرغة كنوع من الدلالة على تسلسل الأحداث، منذ بداية الأمر وحدوث الشرخ الشرجي إلى نهايتها، كما سنوضح فيما يأتي خطوات الحلقة المفرغة:

  1. في بداية الأمر تؤدي الإصابة في القناة الشرجية حدوث الشرخ الشرجي.
  2. يتسبب الشرخ الشرجي في شعور المريض بالألم الشديد.
  3. ازدياد شعور المريض بالألم يؤدي إلى تجنب المريض دخول الحمام عند الشعور بالتغوط وعدم التبرز لعدة أيام.
  4. طول الفترة التي لم يستطيع فيها المريض التغوط يؤدي إلى تكون براز كتلته ضخمة وجاف جداً.
  5. محاولة التخلص من البراز ذو الكتلة الضخمة يؤدي لزيادة الإصابة لدى المريض وتفاقم المشكلة.
  6. تفاقم المشكلة يعمل على زيادة الشق الشرجي لدى المريض.

الفرق بين الشق الشرجي والبواسير

  • الحالات التي تعاني من الإصابة بالشق الشرجي يحدث لها تمزق في الأنسجة مما يؤدي لحدوث نزيف على شكل خيوط هذا لأن هناك تمدد حدث في الأوردة.
  • بينما الحالات التي تعاني من البواسير تعاني من حكة باستمرار في منطقة الشرج و حالة من الهياج الشديد حول منطقة الشرج، هذه الأعراض لا تنطبق على الحالات المصابة بالشق الشرجي.
  • يتعرض مرضى الشرخ الشرجي أثناء عملية التغوط وكأن البراز به قطع من الزجاج تصيبه بألم شديد لا يستطيع تحمله،
  • وعندما ينتهي يزداد شعوره بالألم ويظل متواصل لمدة ساعات.
  • بينما الحالات المصابة بالبواسير تعاني من الشعور بغرس من الدبابيس أثناء عملية التغوط ولكن هذا الشعور ينتهي بمجرد انتهاء عملية التبرز.

بعض النصائح الهامة لعلاج الشق الشرجي

يجب أن يلتزم المريض الذي يعاني من الشق الشرجي ببعض النصائح الهامة التي تساعده في تماثل الشفاء سريعاً، وفيما يلي نوضح أهم هذه النصائح:

  • المواظبة على نظافة المنطقة الشرجية والتأكد من جفافها طوال الوقت.
  • الحفاظ على عمل مغاطس من الماء الدافيء باستمرار وإضافة الزيوت العطرية لها.
  • المداومة على تناول كميات مناسبة من الماء وبعض السوائل وكذلك تناول ملينات البراز في حالة الحاجة لذلك.
  • الإبتعاد عن الأطعمة التي يتم هضمها بصعوبة مثل رقائق البطاطا والفشار.
  • الحرص على تناول الوجبات الغنية بالألياف.
  • الإنتظام في ممارسة الرياضة.
  • تجنب الإمتناع عن عملية الإخراج ويجب أن يذهب المريض للحمام بمجرد الشعور بالتغوط.
  • اللجوء للطبيب المعالج للكشف عن أي مشكلات يعاني منها الجهاز الهضمي مثل الإمساك المزمن وعملية الإسهال والتدخل الطبي لحل جميع هذه المشكلات.

المعايير الواجب توافرها في الطبيب المعالج

هناك بعض الأمور الواجب توافرها في الطبيب المعالج أهمها الثقة والاستسلام له حتى يتمكن من إجراء العملية بنجاح، بالإضافة الى توافر بعض المعايير الهامة نذكر منها الآتي:

  • يشرح الطبيب للمريض كافة التفاصيل بسهولة ويسر ويقوم بتوضيح المميزات وكذلك العيوب والمخاطر الخاصة بتلك العملية قبل الخضوع لإجرائها.
  • أن يتيح الطبيب الفرصة للمريض أن يقدم التساؤلات الخاصة به عما يريد ويرغب في معرفته،
  • وتوضيح الأمر له بالطريقة التي يمكنه الفهم من خلالها ويلتزم الطبيب بتقديم الإجابات المقنعة والعلمية على كافة هذه التساؤلات.
  • يجب أن يكون الطبيب يتمتع بخبرة فائقة في هذا المجال، وكذلك يتمتع بالمهارة الكبيرة في ذلك المجال.
  • التأكد من وجود عدد كبير من العمليات الناجحة التي قام بإجرائها، بشرط أن تكون تلك العمليات من نفس عينة ونوع العملية.

عمان, ش. المدينة المنورة

مقابل مرجان مول مجمع نور التجاري الطابق الثالث

احجز موعدك

0776558558

ساعات العمل

السبت - الخميس: 8:00 صباحاً - 06:00 مساءاً

حجز موعد

0776558558
WhatsApp chat